مشاعر صامته
منتديات مشاعر صامته

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


**للصمت موسيقى رائعه وحدك من يفهمها**
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من قال أن العار يمحوه الغضب0000قصيدة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناصر الطاهر
عضو نشيط
عضو نشيط


تاريخ التسجيل : 20/04/2009
ذكر
المشاركات : 56
قوة التقييم: : 0

مُساهمةموضوع: من قال أن العار يمحوه الغضب0000قصيدة   السبت مايو 16, 2009 6:36 pm

من قال إن النصر يأتي بالخطب!!؟هذه قصيدة ثائرة .. أبياتها أوتيت من أنواع الصراحة والوضوح قدرا يدفعك للتواري خجلا من هذا الواقع المخزي .

- يدفعك للتفكير ألف مرة وأنت تعلن عن هويتك .

- يجعلك تأن ولا تكاد تبين.

- يجعلك تكره الأنظمة الباردة الباهتة عدد ما تتنفس شهيقا وزفيرا .

- يجعلك تصرخ بأعلى صوت مثلما صرخ الحسين ابن على محاصرا وقد تبين له أن القوم مصرون على استئصال شأفته..صرخ وهو يسمع استغاثة القاسم ابن أخيه الحسن وقد داسته – بلا رحمة ــ

سنابك الخيل فيقول فى مرارة وأسى تذوب لها الأكباد:عزيز علىّ يا قاسم أن تناديني فلا أجيبك .. فى يوم قل فيه ناصرنا .. وكثر فيه واترنا" .

- قصيدة تتواطأ مع الواقع المرير..الواقع الذى يدفعك إلى البحث عن أي شيء عدا نشرات الأخبار .. لأن جهازك العصبي لا يتحمل ما تراه أو تسمعه .. وخاصة إن كنت من أهل الغيرة على الأرض

والعرض والدين .. لأن أعصابك الموتورة والمتوترة من جراء ما يجرى لا يمكن لها أن تتحمل رؤية صور المذابح المرعبة للشعب الأسير .

- لا يمكن أن تحتمل مواقف بلداننا الرسمية المجللة بالعار .

- لا يمكن أن تصبر على استماع بعض سفهائنا على قنواتنا المفضوحة وهم يدينون الضحية أضعاف ما يدينون الجلاد!! .

- وأنا لا أريد الاسترسال فى توطئتي هذه لأن القصيدة غنية عن أن يقدم لها مثلى . ( فهي للشاعر المصري الكبير/ فاروق جويدة )



مـــن قــال إن الـعـار يـمـحوه الـغضب



وأمـامـنـا عـــرض الـصـبـايا يغتـصب

صـــور الـصـبـايا الـعـاريـات تـفـجرت



بــيـن الـعـيـون نــزيـف دم مـــن لــهـب

عـــار عــلـى الـتـاريـخ كــيـف تـخـونـه



هـمـم الـرجـال ويـسـتباح لـمـن سـلـب؟‏!‏

عـــار عـلـى الأوطــان كـيـف يـسـودها



خــزي الـرجـال وبـطش جـلاد كـذب؟‏!‏

الــخـيـل مــاتـت‏..‏ والــذئـاب تـوحـشـت



تـيـجـاننا عـــار‏..‏ وسـيـف مــن خـشـب

الـــعــار أن يـــقــع الـــرجــال فــريـسة لـلعجز‏



مـن خـان الـشعوب‏..‏ ومن نهب

لا تـسـألـوا الأيـــام عــن مــاض ذهــب



فــالأمـس ولـــى،‏والـبـقـاء لـمـن غـلـب

مــــا عـــاد يــجـدي أن نــقـول بـأنـنـا‏..‏



أهــل الـمـروءة‏ ..‏ والـشهامة‏ ..‏ والـحسب

مــــا عـــاد يــجـدي أن نــقـول بـأنـنـا ‏..‏



خــيـر الـــورى ديـنـا‏..‏ وأنـقـاهم نـسـب

ولــتـنـظـروا مـــــاذا يـــــراد لأرضــنــا



صــارت كـغـانية تـضـاجع مــن رغـب

حــتــى رعـــاع الأرض فـــوق تـرابـنـا



والـكـل فــي صـمت تـواطأ‏ ..‏ أو شـجب

الــنـاس تــسـأل‏:‏ أيــن كـهـان الـعـرب؟‏!‏



مـاتوا‏ .. ‏تـلاشوا‏ ..‏ لا نـرى غـير الـعجب

ولــتـركـعـوا خـــزيــا أمـــــام نــسـائـكـم



لا تـسـألوا الأطـفـال عــن نـسب‏..‏ وأب

لا تـعـجـبوا إن صـــاح فـــي أرحـامـكم



يــومــا مــــن الأيـــام ذئـــب مـغـتـصب

عــــرض الـصـبـايا والــذئـاب تـحـيـطه



فـصـل الـخـتام لأمــة تـدعـي‏’‏ الـعـرب‏’‏

عرب‏ وهل في الأرض ناس كالعرب؟‏!



‏بـطـش‏.‏ وطـغـيان‏..‏ ووجــه أبــي لـهـب

هــــذا هــــو الـتـاريـخ‏..‏ شــعـب جــائـع



وفـحـيح عـاهـرة‏..‏ وقـصـر مــن ذهـب

هــــذا هــــو الــتـاريـخ‏..‏ جــــلاد أتــــي



يـتـسـلـم الـمـفـتـاح مــــن وغـــد ذهـــب

هـــــذا هـــــو الــتـاريـخ لــــص قــاتــل



يـهـب الـحـياة‏..‏ وقــد يـضن بـما وهـب

مــــا بــيــن خـنـزيـر يـضـاجـع قـدسـنـا



ومـغـامـر يـحـصـي غـنـائـم مـــا سـلـب

شـــــارون يــقـتـحـم الـخـلـيـل ورأســــه



يـلـقـي عــلـي بــغـداد سـيـلا مــن لـهـب

ويـــطــل هـــولاكــو عـــلــي أطــلالـهـا



يـنـعـي الـمـساجد‏..‏ والـمـآذن ‏..‏ والـكـتب

كــبـر الــمـزاد‏..‏ وفـــي الـمـزاد قـوافـل



لــلـرقـص حــيـنـا‏..‏ لـلـبـغـايا‏.‏ لـلـطـرب

يــنــهــار تـــاريـــخ‏..‏ وتــســقـط أمـــــة



وبـــكــل قــافــلـة عــمــيـل‏..‏ أو ذنــــب

ســـــوق كــبـيـر لـلـشـعـوب‏..‏ وحــولــه



يـتـفـاخـر الـكـهـان مـــن مـنـهـم كــسـب

جـــاءوا إلــى بـغـداد‏..‏ قـالـوا أجـدبـت‏..‏



أشـجـارها شـاخت‏..‏ ومـات بـها الـعنب

قــــد زيــفــوا تــاجـا رخـيـصـا مـبـهـرا



’‏ حــريـة الإنـسـان‏’..‏ أغـلـى مــا أحــب

خــرجــت ثـعـابـيـن‏..‏ وفــاحـت جـيـفـة



عــهـر قــديـم فــي الـحـضارة يـحـتجب

وأفــاقـت الـدنـيـا عــلـي وجـــه الــردى



ونــهـايـة الــحـلـم الـمـضـيء الـمـرتـقب

صـلبوا الـحضارة فـوق نـعش شـذوذهم



يــا لـيـت شـيـئا غـيـر هــذا قــد صـلـب

هــي خـدعـة سـقـطت‏..‏ وفــي أشـلائـها



سـرقـت سـنين الـعمر زهـوا‏ أو صـخب

حـــريـــة الإنـــســـان غـــايــة حــلـمـنـا



لا تـطـلـبـوها مــــن ســفـيـه مـغـتـصـب

هـــي تـــاج هـــذا الـكـون حـيـن يـزفـها



دم الـشـعـوب لـمـن أحـب‏..‏ومـن طـلـب

شــمـس الـحـضـارة أعـلـنت عـصـيانها



وضـميرها الـمهزوم فـي صـمت غرب

بــغــداد تــســأل‏..‏ والــذئــاب تـحـيـطها



مـــن كــل فــج‏.‏ أيــن كـهـان الـعـرب؟‏!

‏وهــنــاك طــفــل فــــي ثــراهـا ســاجـد



مــازال يـسأل كـيف مـات بـلا سـبب؟‏!

‏كــهــانـنـا نـــامـــوا عـــلــى أوهــامــهـم



لـيـل وخـمـر فــي مـضـاجع مــن ذهـب

بــيـن الـقـصـور يــفـوح عــطـر فـــادح



وعـلي الأرائـك ألـف سـيف مـن حطب

وعــلـى الـمـدى تـقـف الـشـعوب كـأنـها



وهـــم مـــن الأوهــام‏..‏ أو عـهـد كــذب

فــــوق الــفــرات يــطــل فــجــر قـــادم



وأمــــام دجــلـة طــيـف حــلـم يـقـتـرب

وعـلـى الـمـشارف سـرب نـخل صـامد



يـروي الـحكاية مـن تـأمرك‏..‏أو هـرب

هــــذي الــبــلاد بــلادنــا مــهـمـا نـــأت



وتــغــربـت فــيـنـا دمــــاء‏..‏ أو نــســب

يــــا كــــل عـصـفـور تــغـرب كــارهـا



ســتـعـود بــالأمــل الـبـعـيـد الـمـغـتـرب

هــــذي الــذئـاب تــبـول فـــوق تـرابـنـا



ونـخـيـلنا الـمـقهور فــي حــزن صـلـب

مـــوتـــوا فـــــداء الأرض إن نـخـيـلـهـا



فــــوق الـشـواطـئ كــالأرامـل يـنـتـحب

ولـتـجـعـلـوا ســعــف الـنـخـيـل قــنـابـلا



وثــمــارهــا الــثــكـلـى عــنـاقـيـد اللهب

فــغــدا ســيـهـدأ كــــل شــــيء بــعـدمـا



يـــروي لـنـا الـتـاريخ قـصـة مــا كـتـب

وعــلـي الــمـدى يــبـدو شــعـاع خـافـت



يـنـساب عـنـد الـفجر‏..‏ يـخترق الـسحب

ويــظــل يــعـلـو فــــوق كــــل سـحـابـة



وجــه الـشـهيد يـطل مـن خـلف الـشهب

ويــصــيـح فــيـنـا‏:‏ كــــل أرض حــــرة



يـــأبــي ثــراهــا أن يــلـيـن لـمـغـتـصب

مــــا عـــاد يـكـفـي أن تــثـور شـعـوبـنا



غـضبا‏..‏ فـلن يجدي مع العجز الغضب

لــــن تــرجــع الأيــــام تـاريـخـا ذهـــب



ومــــن الـمـهـانـة أن نـقـاتـل بـالـخـطب

هـــــذي خــنـادقـنـا‏..‏ وتـــلــك خـيـولـنـا



عـــودوا إلـيـهـا فــالأمـان لــمـن غــلـب

مـــــــا عـــــــاد يــكــفـيـنـا الـــغــضــب



مـــــــا عـــــــاد يــكــفـيـنـا الـــغــضــب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إحسآس رحوبه*
الادارة
الادارة
avatar

تاريخ التسجيل : 30/03/2009
انثى
المشاركات : 643
قوة التقييم: : 2

مُساهمةموضوع: رد: من قال أن العار يمحوه الغضب0000قصيدة   الثلاثاء مايو 26, 2009 3:40 am

وخاصة إن كنت من أهل الغيرة على الأرض
من جد شي يعصب بالواحد**


يعطيك العافيه *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناصر الطاهر
عضو نشيط
عضو نشيط


تاريخ التسجيل : 20/04/2009
ذكر
المشاركات : 56
قوة التقييم: : 0

مُساهمةموضوع: رد: من قال أن العار يمحوه الغضب0000قصيدة   الثلاثاء مايو 26, 2009 3:30 pm

شكرا على مروركم00000

قريبا ستجدي المنتدى به كثيرا من المشاركات

لأنى تكلمت عنه في جميع محاضراتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فيـــافي
عضو جديد
عضو جديد


تاريخ التسجيل : 26/06/2009
انثى
المشاركات : 23
قوة التقييم: : 0

مُساهمةموضوع: رد: من قال أن العار يمحوه الغضب0000قصيدة   الجمعة يونيو 26, 2009 5:32 am

مــــا عـــاد يـكـفـي أن تــثـور شـعـوبـنا

صح لسانك جدآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ رهيب بصراحة اثرت فيني الكلامات ولكن من يسمع من يفهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملاك الكون soso
مشرفه ملتقى الاعضاء
مشرفه ملتقى الاعضاء
avatar

تاريخ التسجيل : 28/05/2009
انثى
المشاركات : 530
قوة التقييم: : 0

مُساهمةموضوع: رد: من قال أن العار يمحوه الغضب0000قصيدة   السبت يونيو 27, 2009 5:32 am

سبحان الله ما بال أقوامنا يسري فيها الخذلان
والتهاون
والجري وراء التعاون
مع الاعداء
وها قد اصبحوا اليوم خلان
لاادري اابكي على حالامتنا او انتظر الى ان يحين موعد الفجر المبتسم
ااجري الى امي وانتحب
ام ادعو ربي واشد عزمي واردد
اني مغلوب فانتصر

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من قال أن العار يمحوه الغضب0000قصيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» حين تنام وأنت حزين0000!
» الفراولة بتاع الفراولة 00000ادخلوا شوفوا فوايــــــــ الفراولة ـــــــــد0000
» اغاني 0000عرس
» سراير حديثة لكن غريبة 0000
» ماذا تعرف عن المراة 0000 وسرها ؟؟؟

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مشاعر صامته :: التعليم في السعودية.. :: •°·.♥| الدكتور ناصر الطاهر|♥•°·.-
انتقل الى: